الثلاثاء , 7 أبريل 2020
Home / Uncategorized / أخبار رئيسية / موظفو الصحة بكل فئاتهم في واجهة الفيروس

موظفو الصحة بكل فئاتهم في واجهة الفيروس

 

في ظل الازمة التي اصبح يواجها المغرب مع ارتفاع عدد حالات الاصابة بفيروس كورورنا كوفيد 19 تستمر جهود وزارة الصحة بمواردها البشرية بكل فئاتهم في تصدي لفيروس فتاك غير مرئي يحصد ارواح العديد من المواطنيين في مختلف ربع العالم ومنها وطننا الحبيب ان هذه التعبئة التي لم يسبق لقطاع الصحة ان عاشها من قبل في ظل تواجد فيروس عجزت عنه مختلف الدول المتقدمة منها ايطاليا وفرنسا واسبانيا وايران ،ان العامل البشري بالمغرب بقطاع الصحة سيكون العامل الرئيسي بالاضافة امكانيات المتاحة والمرصودة والتي سيتم تعزيزها قريبا ومن خلال التركيبة المتاحة للموارد البشرية يمكن ان نقسم قطاع الصحة الى ثلاتة اقسام الاطر الطبية وهي التي تتواجد في مختلف الاقسام والانعاش والتخدير بمساعدة كافة الممرضين وتقني الصحة اي الاطر تمريضية وتقني الصحة وتالثا الاطر الادارية والتقنية والمشكلة من مختلف التقنيين العاملين بمختلف المؤسسات الصحية والمستشفيات و المندوبيات والمديريات الجهوية كل هذه الاطر يمكن ان نصفق لها في هذا الوقت الخطير الذي ترابط فيه لمواجهة عدو غير مرئي خلق زوبعة عالمية ولاننسى سلطات والامن وعمال نظافة ورجال تعليم الذين ينجحون مسار تعليم عن بعد ،ان فيروس كورونا اظهر كما قال رئيس الحكومة حقيقة ومعدن المواطنيين وان الشعب المغربي في وقت الازمات يظهرون بالتضامن والقوة والايخاء تحت راية صاحب الجلالة الملك محمد سادس نصره الله الذي اعطى لهذه الجائحة مساعدات مالية كبيرة وانشاء صندوق خاص بهذه الجائحة التي ساهم فيها العديد من رجال الاعمال مغاربة وايضا وزراء وبرلمانيين وجمعيات ومجتمع مدني كل من موقعه هذا ان ذل انما يدل على ان بلادنا المغرب مازالت بصحة جيدة وانه بامكاننا مستقبلا الاعتماد على انفسنا والنهوض في مختلف القطاعات رغم نقص الامكانيات فالمغربي يخلق من لاشيء شيء .

Check Also

قرية ابا محمد:تدبير أزمة كورونا بين المصلحة العامة والصراعي السياسي.

كمال المنكاد. لازالت قرية ابا محمد إلى حدود كتابة هذه السطور،بمنأى عن عن جائحة كورونا …

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *