آخر الأخبار

تضامن من نوع آخر بمدينة مريرت تماشيا مع وباء كورونا

تضامن من نوع آخر بمدينة مريرت تماشيا مع وباء كورونا

 

فوجئ ساكنة مدينة مريرت بفاتورات الماء والكهرباء تتساقط عليهم كأوراق الخريف في الوقت الذي فرغت فيه الجيوب وتوقفت فيه الحركة والرواج الاقتصادي وأغلقت المحلات والدكاكين إلى أجل غير مسمى تماشيا مع حالة الطوارئ بخصوص جائحة كورونا وفي ظل هاته الظروف العصيبة وبدون أي خجل نجد في مدينة مريرت إلحاح على ضرورة أداء الفواتير مع عدم مراعاة للوضع الاجتماعي للساكنة أمام الشلل التام والتوقف عن العمل وإغلاق المحلات غالبية أصحابها يعيشون على الفتات و الحرف البسيطة وهو الشي الوحيد الذي لم تتم مراعاته كما خرجت بعض المواقع المحلية ولأسباب مجهولة… لتشكر أعضاء المكتب الوطني للكهرباء والماء المالح على مجهوداتهم والمتجلية في توزيع الفواتير وتوزيع الغرامات والالحاح على الأداء ( ونعم المجهودات)

أن مدينة مريرت تعد جزيرة فنحن في وقت حرج والضرورة تلح علينا التازر والتضامن وتفهم الوضع الاجتماعي للسكان والظروف التي نعيشها مع هذا الوباء والذي بسببه لزمنا فيه منازلنا وأغلقنا فيه محلاتنا لم تتخذ بشأننا اي قرارات سوى اثقال كاهلنا بالفواتير والغرامات اهذه هي قيم المواطنة

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *