آخر الأخبار

رسالة ناقوس خطر للسيد الوالي نظرا للوضع الصحي المقلق الذي تعيشه مدينة فاس

رسالة ناقوس خطر للسيد الوالي نظرا للوضع الصحي المقلق الذي تعيشه مدينة فاس

.سيدي الوالي إن وضع الوباء المقلق الذي وصلت إليه مدينة فاس تتحمل مسؤوليته السلطات بمختلف تلاوينها، لأنها تسامحت مع المتهورين من سكان هذه المدينة كعدم حمل الكمامات وتراخت أمام الباعة الجائلين في الأحياء الشعبية بحيث سمحت لهم بعرض بضاعتهم في الملك العمومي وفي أسوأ الحالات ولم تمنعهم، لأن هذه الأسواق تعرف يوميا تجمعات بدون ظوابط صحية ازدحام وعدم حمل الكمامات من طرف الأغلبية الساحقة مما يساهم في انتشار فيروس كورونا بسرعة بين المخالطين.
والنقطة السوداء في هذه المدينة الأسواق العشوائية بالعديد من الأحياء التي أصبحت مكانا قارا للباعة بحيث تبثوا فيه صنادقهم وغطوها بالبلاستيك وتحته الفئران والحشرات والقطط والسلطة لم تمنعهم رغم عدة شكايات.
كذلك سيدي الوالي أصحاب المطاعم والمقاهي لا يلتزمون بالتدابير الوقائية لا كمامات لا مطهرات لا معقمات لا تباعد …تراخي السلطات يشجع المستثمرين…مع الأسف الشديد هناك بعض رجال السلطة لا يرتدون الكمامات وبتصرفهم يشجعون المواطنين على التراخي.

مقالات ذات صله

الرد

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *